انتهاء أزمة الفتاة السعودية الهاربة إلى تايلاند بعد تدخل الأمم المتحدة
الاربعاء 9 يناير 2019 الساعة 17:03

 ذكرت الحكومة الأسترالية، اليوم الأربعاء، أن الأمم المتحدة، طلبت من أستراليا دراسة استقبال الفتاة السعودية رهف محمد القنون (18 عامًا) كلاجئة، بعد أن فرت إلى تايلاند، خشية أن يقتلها أهلها.

 وقالت أستراليا إنها ستدرس استقبالها إذا اعتبرتها مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين لاجئة.

وأضافت وزارة الأمن الداخلي الأسترالية: “أحالت المفوضية رهف محمد القنون إلى أستراليا لبحث استقبالها كلاجئة”.

وكانت رهف في عطلة برفقة أسرتها في الكويت، لكنها سافرت منها قبل نحو 4 أيام، ووصلت إلى تايلاند محاولة الذهاب إلى أستراليا لطلب اللجوء هناك. شارك هذا الموضوع:

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق