ألمانيا تطمح لتكنولوجيا أمريكية تمكّنها من مواجهة صواريخ "إسكندر" الروسية
الجمعة 21 ديسمبر 2018 الساعة 15:55

ذكرت مجلة Defense News، أن ألمانيا تفاوض الولايات المتحدة للحصول منها على تكنولوجيا سرية، تتيح لها تصميم جيل جديد من أنظمة الدفاع المضادة للصواريخ لمواجهة أحدث الصواريخ الروسية.

ونقلت المجلة عن تقرير لوزارة الدفاع الألمانية، أن المفاوضات تأتي ضمن البرنامج الألماني "نظام الدفاع الجوي التكتيكي متوسط المدى" (TLVS)، المعتمد على "نظام الدفاع الجوي متوسط المدى" (MEADS) لشركة لوكهيد مارتن.

وأشارت المجلة إلى أن ألمانيا، تتطلع للحصول من الجانب الأمريكي على "الجيل السادس" من التكنولوجيا الأمريكية بما يتيح تصميم أنظمة محاكاة سلوك الصواريخ الاعتراضية من طراز MSE PAC-3 لاستبيان كيفية عمل الصاروخ الاعتراضي لدى هجوم العدو وقدرته على إصابة الصواريخ المهاجمة.

وتأمل ألمانيا بأن تتمكن بفضل تكنولوجيا MSE PAC-3 من تطوير نظام الدفاع الجوي التكتيكي متوسط المدى TLVS المتوفر لديها وراداراته، ليصبح قادرا على اعتراض صواريخ "إسكندر" وغيرها من الصواريخ الروسية الحديثة فرط الصوتية. 

وتؤكد المجلة أنه لم يتبلور حتى الآن أي تفاهم متبادل مع واشنطن حول هذه القضية.

وبهذا الصدد، اعتبرت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لياين، أن برنامج TLVS هو إحدى الخطوات التي تثبت استعداد ألمانيا لتقديم مساهمة أكبر في الدفاع عن أوروبا، وهو ما تطلبه إدارة الرئيس دونالد ترامب.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق