علي البخيتي يصل الى كهف عبد الملك الحوثي ويكشف لأول مرة تفاصيل جديدة عن وضعه النفسي والصحي
السبت 7 يوليو 2018 الساعة 23:18


قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن عبد الملك الحوثي، لم يقدم جديدا في بيانه الذي بثته وسائل إعلام الجماعة مساء السبت، سوى أنه أكد باحتجابه عن الظهور أنه يعاني من وضع نفسي وجسدي صعب.

وأوضح في تغريدات على حسابه بموقع "تويتر"، أن بيان الحوثي أظهر آثار انسكارات جماعته عليه، وهي الآثار التي من الصعب إخفائها، ما دفعه إلى الاكتفاء ببيان، بالرغم من حرصه المستمر على الظهور المتلفز لشكر حسن نصر الله، زعيم حزب الله اللبناني.

وقال البخيتي معقلا على كلمة الحوثي: "نفس العبارات الإنشائية وخطب الجمعة التي تعودناها منه؛ فلم يقدم، عبدالملك الحوثي جديد في بيانه، سوى أنه أكد باحتجابه عن الظهور أنه في وضع نفسي وجسدي صعب؛ وأن أثار إنكساراتهم المتواصلة بادية عليه ويصعب إخفائها لذا فضل إصدار بيان مع أنه كان يهمه شكر حسن نصراللهفي كلمة متلفزة".

وأوضح "البخيتي"، أن عبد الملك الحوثي في بيانه الأخير، ظهر مهزوما ومنكسرا، كما أنه حاول التعويض عن ذلك بكيل السباب والشتائم لخصومه، مشيرا إلى أنه لم يترك تهمةً إلا وألصقها فيهم.

وأضاف: "مما وراء السطور في بيانه يظهر أنه وجماعته في وضع صعب وأن اليأس يدب فيهم، كما أنه أراد بنبرة البيان المرتفعة إخفاء حالتهم الميدانية الصعبة والنفسية المهزومة والمربكة".

وأشار الكاتب البخيتي، إلى أن الزمن الذي كان الحوثي يهدد وينفذ تهديده خلال أيام قد انتهى، لافتا إلى أنه "منذ سنتين ونصف أصبح كلامه (الحوثي)، مجرد حبر على ورق؛ ولم تعد سبابته ترتفع محذرة ومتوعدة؛ بل أصبح شاكياً باكياً من تحالف العالم عليه ومشاركتهم بالحرب ضد جماعته حسب زعمه؛ سقطت أسطورته ولم يعد احد يتابع حتى خطاباته".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق