شاهد فيديو وأقراء نص مقابلة وزير الخارجية اليمني الخاصة بالقضية الجنوبية على قناة عدن سكاي
الاثنين 11 سبتمبر 2017 الساعة 12:23

 اليمن السعيد- صالح المنصوب

http:// https://www.youtube.com/watch?v=ohdxcHJUonc&feature=youtu.be&app=desktop

تعمدت بعض المواقع الاخبارية بث الشائعات وقلب  مقابلة نائب رئيس الوزراء  وزير الخارجية عبد الملك المخلافي من خلال التضليل والحديث عن كلمات لم يقولها بتضليل واضح والنشر لاستهداف شخص الوزير . اليمن السعيد ينشر نص المقابلة الذي بثت في قناة عدن سكاي 

 اكد نائب  رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي ان مشكلة اليمنيين مع الانقلاب هي الدمار والغزو والاستيلاْ على سلاح الدولة  و الانقلاب وغيرة هذه مشكلتنا جميعا  مع الانقلاب .
وقال المخلافي في مقابلة له مع قناة عدن سكاي بشأن  القضية الجنوبية فهي  بالنسبة للشرعية وكل الائتلاف المؤيد للشرعية هي  قضية معترف بها وهي قضية  تم الخوض في حوار طويل حولها ,وتوصلنا الى العديد من النتائح  التي لازالت جزء من متطلبات الحوار حتى انها واحده من مرجعيات الحوار, كما تعرف هي من  مخرجات الحوار بما في ذلك  القضية الجنوبية وطرق حلها بعد ان تنتهي معركتنا جميعا مع الانقلاب واستعادة الدولة  , اذا كان هناك قضايا اضافية في موضع القضية الجنوبية  سيكون هذا الحوار بين اطراف مع بعضها البعض ولا انتقائية  ,مشكلتنا هي القضاء على الانقلاب والحوار هو يتم على ثلاث مرجعيات  القرار 2216 . 
واضاف المخلافي ان مخرجات الحوار الوطني من خلال الموافقة عليه وفيها  ذكر القضية الجنوبية, وفيها وثيقة حل القضية الجنوبية واستكمال المبارة الخليجية هذه المسألة  باجماع  بما فيها اجماع  بما فيها حتى  مع اطراف كثيرة من الحراك وغيره ان مهمتنا الان  يمثل الان القضاء على الانقلاب بما فيها الحوار السياسي برمحلة لاحقة بما فيها  حول القضية الجنوبية  وشكل الدولة وغيرها.
واشار  المخلافي انه النظام الذي صنع الضيم  انتهى في 2011انتهى ولم يعد يفكراحد باعادة مشروعهم من جديد , سيكون هناك صياغة جديدة الجنوب سيكون جزء من المعادلة الاساسية الوطنية وفق ما يختاره الناس لم تعد هناك امكانية لظلم الجنوب اوظلم  اي طرف او منطقة وخاصة  الجنوب يأخذ موقعة, ولايجب انكار بعض الحقائق الان الرئيس من الجنوب رئيس الوزراء الجنوب ومعظم السفراء ولا اقول النصف او اكثر  ياخذ دورة بالمعادلة  الين ينكرون ذلك يضرون قضايا الجنوب صورة خاطئة الجنوب توير الجنوب انه فلان او الجماعة الانية الجنوب لكل ابنائة.
واوضح المخلافي ان مؤتمر الحوار الوطني طرحت فيه كل شيء  ,وكان كما قيل بلا سقف كل الافكار طرحت وبالاخير هناك صيغة تم التوافق عليها تقوم على اساس امرين  حل جزئ او حل مؤقت لاثار للظلم والاقصاء الذي تعرض له الجنوب وهذه  يتمثل في فترة انتقالية  بين الشراكة بن الشمال والجنوب ومنها مسالة الشراكة , وحل دائم لكل اليمن وهي دولة من سته اقاليم بحيث لايظلم فيها لا الشمال في الشمال ولا الجنوب من الشمال ولا الجنوب من الجنوب ولا الجنوب من الشمال   ,هذا هو المخرج  الذي توصل اليه اليمنيين بعد حوار طويل وبالمناسبة انا اعيد التذكير  بانه في مؤتمر الحوار كان هناك اربعة  اشهر خاصة عندما انتهى مؤتمر الحوار  عندما استكملت كل فرق الحوار  مهامه بقي الخلاف بشان القضية الجنوبية وتمدد الحوار اربعة اشهر للوصول.   
وقال المخلافي  الحوار  يجب ان يبقى , لايوجد شيء مغلق  اذا كان هناك فئة اعتقد ان الحوار بعد انها الانقلاب بعد ان قطعنا هذا الشواط  سيكون اكثر عقلانية ,الا ان البعض يريد ان يذهب فيه الى مناطق ومساحات  الى اعتبار ان الجنوب ازمة وهو قضية اصيلة لن يستقيم حال اليمن ,الا بحلها القضية وليس ازمة هي قضية تحل, الازمات ترحل.
وبين المخلافي انه عبرحوار وطني توصلنا الى ستة اقاليم , وليس عبر فرض  كل شيء قابل للحوار لكن الى ان يتم تغييره كل ما اتفق عليه هو الملزم المساله ليست امزجة الدول و السياسات والدول  لاتبنى على الرغبات, ممارسة الساسية بالرغبه  اخطر الاشياء اليوم اريد هذا ممارسة السياسة مبنى على قواعد والتزامات وصياغة علاقات   , ماقله رئيس الوزراء حتى لايفسر خطاء هو مانقوله نحن في الحكومة الشرعية   يوم 22 مايو قامت وحده اندماجية على عبدالله صالح عبث بهذه الوحده  والجنوب هو جزء من ثورة ضد هذا النظام وهو مقدمة الثورة ضد هذا النظام, هذه الثورة استكملت بثورة 11 فبراير انتهت في  هذا الحوار افضى الى اعادة صياغة الوحدة  اسس جديده ,هي  وحدة اتحادية و بشكل اتحادي شراكة بالسلطة والثروة و انهاء المركزية الى الابد هذه الصياغة  ,ماهو شكلها اتفق على سته اقاليم هذه فترة يتم اعادة النظر فيها  وفي نفس الوقت وكان وثيقة  لاعادة الشراكة بين الشمال والجنوب على اساس المناصفة  كل ما  يمكن اعادة هذه الصياغة للعلاقات  قابل للنقاش عندما يتم استعادة  كل ما يمكن من اجل ان بناء الدولة ايصال الصيغة الجديدة.
ونبه  المخلافي لمن لا يدركون ذلك لدينا مجموعة انقلابية وبقايا نظام ودولة عميقة انقلبيت على الشرعية الجديدة , لانها ارادت صياغة الدولة من جديد  صياغة والعلاقات الاجتماعية والوحدة الوطنية  من جديد وهي ترفض هذه الصياغة وترى ان المركزية هي الحل , هم يرفضون  الاقليم الستة ويتحدث علي عبدالله صالح عن هذا الكلام  يتحدث الحوثيين عن هذا الكلام  والحوثيون يتحدثون  , وانهم سيستعيدون المناطق المحررة و الجنوب . مؤكدا ان  اي اضعاف للدولة الاتحادية لصالح الانقلابيين  وخلق معارك بين  للشرعية وبين من يقولون انهم يعبرون عن القضية الجنوبية  سوف يصب لصالح الانقلابين معركتنا مع من  لا يعترفون في القضية الجنوبية, ولايعترفون  بالعلاقات بين اليمنيين سوى الهيمنه , انها هذا الوضع سيفتح انهاء الحل والدخول في معارك فرعية سيكون لصالح الانقلابيين .
واضاف المخلافي انه لا احد  يستطيع ان يقول للمجلس الانتقالي ان يمثل الجنوبيين جميعا ,هذا تزيد في الادعاء الرئيس هادي من اين ؟ورئيس الحكومة من اين؟, الانقسام  وفيه احتشاد اخر بالتعدد بين الشمال والجنوب  يجب ان  نعترف بالتنوع فكرة عقل وضمير للشعب ونحن الممثل الوحيد ,تعال اثبت من خلال الوجود والعمل مش من خلال الادعاء يكون موجود بشكل طبيعي والاحتكار صريح لاتستطيع ان تقول  انا امثل الناس لكان الحوثي انا احتشد في صنعاء انا الشرعية .
 وقال المخلافي ماهي المعركة الان امامنا  هي معركة مواجهة الانقلاب ليس المعركة مع الشركة هذا النوع, من التفكير يخلق معركة مع الشرعية  , الموضوع مش كلام الموضوع فعل مهاجمة تعطيل عمل  الشرعية تعطيل  تطبيع للحياة  هذا الامر لايدل علىالتعامل مع الشرعية عدم تسليم المحافظة للشرعية ويقولوا كذا واصلي وفصلي هذا الاسلوب من العمل السياسي عقيم  عقيم لايصل الى شيء .لما يثبت ما تنتهي من معركة الاحتشاد ليس تعبير بالظروري انا  نعرف الحقيقة  ليس تعبير بالظرورة والا كان احتشاد علي عبدالله صالح يمثل كل الناس بنفس الوقت انا اشير الى قضية اخرى  علينا ان لانعمق الهوة في الجنوب او الشمال اشير الى قضية اخرى علينا ان نوحد الصف لبناء الدولة التي يتم فيها شراكة الجنوب  وليس عبر ادعاء طرف للاحتكار والتمثيل. 
وبين المخلافي  انه هناك قصور لكن بنفس الوقت دعني اقول ان الحكومة لازالت ترى ان تقديم النموذج هو الاساس هناك من يرى ان استقرار الاوضاع في عدن, وفي المناطق المحررة  ربما يضعف حلمه بالانفصال,  لاينتزع  الانفصال او الاستقلال من طرف اجنبي  او جزء من وطنك بفوضى ,حتى لو كان لديك رغبة اصنع دولة الفوضى لاتؤدي الى المزيد من الفوضى والمشكلات الى مزيد من المشكلات  ,كل من يحب الجنوب اولا يجب ان يصنع الاستقرار ويسمح ان تقوم الحكومة بدورها ولايقوم بعملية تعطيل  دور الدولة والبناء والاستقرار ويساعدها بقدر ما يستطيع كل ما استقرت الاوضاع  ما تريد في وضع مستقر.
واختتم حديثة ان غياب او تغييب , تغييب محافظ عدن لم تسلم له المحافظة الى الان ولم يسلم له سكن ولم يتاح له العمل, بالتاكيد, كل الذين تم ابعادهم سلموا ماكانو عليه هذا تواجهة الحكومة بالمزيد من الحكمة والصبر لان وحدة الناس وحدة الجنوب هي ضمن المشروع الذي يقودة هادي وان نحافظ على وحدة الجنوب حتى  لايشمت فينا الاخرين والتعامل في المزيد من الصبر الفوضى لا تؤدي الا الفوضى ولاتخلق تطمين ,لاتبنى وطن . وان الحكومة متفهمة لمن يريد مطالب محددة  تتعامل مع الحكومة يقعد مع الحكومة ويقول نريد للجنوب بشكل محدد .
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق