إسرائيل توجه رسالة لتركيا لمنع اندلاع أزمة سياسية
الثلاثاء 9 مايو 2017 الساعة 21:40
 
نقلت إسرائيل رسائل إلى تركيا هدفها منع اندلاع أزمة سياسية بينهما في أعقاب تصريح الرئيس رجب طيب أردوغان الذي تعهد فيه بعرقلة مشروع قانون اسرائيلي يمنع أذان الفجر بمكبرات الصوت.
 
وقال مصدر إسرائيلي، الثلاثاء، إن تصريح أردوغان كان شديد اللهجة ويستحق الاستنكار وأن وزارة الخارجية الإسرائيلية ردت بالمثل، معتبرا أن الامر انتهى عند هذا الحد.
 
وأفاد موقع الإذاعة الأسرائيلية العبري (عربيل) بأن مدير عام وزارة الخارجية الإسرائيلية يوفال روتيم تحدث مع سفير تركيا لدى اسرائيل كمال اوكيم بإيعاز من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
 
وكان أردوغان تعهد أمس الاثنين بعرقلة تقديم مشروع قانون في إسرائيل يمنع رفع أذان الفجر في مساجد المسلمين بمكبرات الصوت.
 
وقال أردوغان خلال منتدى حول القدس في مدينة إسطنبول “إن شاء الله لن نسمح أبدا بإسكات الأذان في سماء القدس”، واتهم إسرائيل بمحاولة الاحتفاظ بالقدس “من دون المسلمين”.
 
جدير بالذكر أن إسرائيل شنّت هجوما شديدا على الرئيس التركي ووصفته بـ”منتهك حقوق الإنسان بالجملة”، وذلك ردا على اتهامه تل أبيب بالتمييز العنصري ضد التقاليد الإسلامية.
 
فقد قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إيمانويل نحشون، ردا على تصريح أردوغان، إن “من ينتهك حقوق الإنسان بشكل ممنهج في بلده يتوجب عليه ألا يلقي المواعظ على الديمقراطية الحقيقية الوحيدة في المنطقة” على حدّ قوله!.
 
وأضاف في بيان أن “إسرائيل تحمي باستمرار حرية العبادة الكاملة لليهود والمسلمين والمسيحيين، وستستمر في ذلك رغم محاولات تشويه سمعتها”.
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق