ريال مدريد يواجه مدربه السابق والبايرن… ويوفنتوس يصطدم ببرشلونة… وليستر مع أتلتيكو
السبت 18 مارس 2017 الساعة 21:09
سيلتقي ريال مدريد حامل لقب دوري أبطال أوروبا مع مدربه السابق بعدما أوقعته قرعة دور الثمانية لأرفع بطولات الأندية في مواجهة بايرن ميونيخ الألماني الذي يدربه كارلو أنشيلوتي.
 
وقاد أنشيلوتي الريال للقبه العاشر في دوري الأبطال عام 2014 بعدما ألحق بالبايرن أثقل هزيمة أوروبية على أرضه 4-صفر في «اليانز أرينا» في إياب قبل النهائي.
 
وأسفرت القرعة عن مواجهة بين برشلونة بطل اسبانيا ويوفنتوس بطل إيطاليا في إعادة لنهائي 2015 الذي حسمه الفريق الاسباني 3-1.
 
وسيلتقي مفاجأة البطولة ليستر بطل انكلترا مع أتلتيكو مدريد وصيف البطل مرتين في آخر ثلاثة مواسم والذي يقوده المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني. 
 
وستقام مباراة الذهاب على ملعب «فيسنتي كالديرون» حيث لم يفز أي فريق إنكليزي من قبل. وأوقعت القرعة أيضا بروسيا دورتموند الألماني في مواجهة موناكو الفرنسي الذي أخرج مانشستر سيتي الانكليزي في دور الستة عشر.
 
 
وستقام مباراة الذهاب بين الريال والبايرن في تجدد للمواجهة بين اثنين من أعرق الفرق الاوروبية. والتقى الفريقان عشر مرات في أدوار خروج المغلوب ونجح كل فريق في العبور إلى الدور التالي خمس مرات.
 
وتأهل الريال للدور قبل النهائي في آخر ست نسخ، بينما بلغ البايرن هذه المرحلة في آخر خمس نسخ.
 
وكانت المواجهة الأولى بينهما في 1976، وحينها كسر روبرتو مارتينيز لاعب الريال أنف حارس البايرن سيب ماير أثناء التحام بينهما، كما نزل أحد المشجعين لأرض ملعب «برنابيو» وهاجم الحكم النمساوي ايريك لينياير ومهاجم الفريق الألماني جيرد مولر.
 
وقال أنشيلوتي: «مواجهة الريال ستكون خاصة لي. ستكون مواجهة مثيرة حقا. نملك الكثير من الثقة ونريد الفوز باللقب هذا الموسم. أعتقد أننا نملك القدرة على هزيمة الريال. 
 
لكنهم يملكون لاعبين رائعين اضافة لمدرب مميز.» وسيستضيف يوفنتوس مباراة الذهاب أمام برشلونة، فيما ستشهد مباراة الإياب عودة المدافع داني الفيش لـ»كامب نو» حيث خاض الدولي البرازيلي 247 مباراة في ثماني سنوات.
 
وشعر هانز يواكيم فاتسكه رئيس بروسيا دورتموند بالارتياح لتجنب مواجهة منافسه المحلي بايرن ميونيخ. وقال: «كنا نريد تجنب مواجهة البايرن وأعتقد أنهم أرادوا الشيء ذاته.
 
ومن هذا المنطق فهي قرعة جيدة. رأيت مباراة موناكو ومانشستر سيتي وأدرك أنهم يتفوقون بفارق أهداف هائل يبلغ 58 هدفا بالدوري المحلي. إنها مباراة صعبة. في هذا المستوى من البطولة لا يهم إذا كنت ستخوض لقاء الذهاب على ملعبك.»
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق